جرش : ندوة حوارية حول اساليب علاج التطرف في منتدى الوسطية


المنارة نيوز- في غمرة احتفالات المملكة بذكرى معركة الكرامة الخالده اقام منتدى الوسطية للفكر والثقافة فرع جرش ورواق جرش للابداع الثقافي وبالتعاون مع مديرية ثقافة محافظة جرش ندوة حوارية حول" اساليب علاج التطرف " .

وفي بداية اللقاء اكد رئيس المنتدى الدكتور محمد بني مصطفى على ان علاج الارهاب يكون من خلال تكاثف جهود الدعاة والمعلمين والعلماء وهيئات المجتمع المدني

وقال اننا في منتدى الوسطية نأخذ على عاتقنا نشر منهج الوسطية والاعتدال في المجتمع ونمد بأيدينا الى كل الخيرين في هذا البلد من مؤسسات وأفراد وهيئات الى المساعدة والدعم للنهوض بالأمة من خلال العمل المخلص الجاد,وذلك لأننا نمر بمرحلة حرجه وحساسة تتطلب العمل الجماعي . وبهذه المناسبة استضفنا مجموعة خيرة من الدعاة والأكاديميين والحزبيين وهيئات المجتمع المدني .


وقد كانت البداية لفضيلة المحاضر الشيخ علي القادري الذي اكد ان الحرب على الارهاب ليست حربا على جماعة وإنما هي حرب على فكر منحرف وعليه فان العلاج يكون من خلال احترام العلماء والدعوة الى الله على بينة وعلم بمقاصد الشريعة وتعرية الانحراف في فهمهم للإسلام ورسالته تلك الرسالة التي جاءت لحماية الانسان وحفظ النفس البشرية ,

وأكد على انه بالعلم والإرادة والإدارة ومواجهة حجج المتطرفين بالحجج الدامغة فإننا نتغلب على الارهاب وعلى كل فرد ان يقوم بالواجب الذي عليه لأنه محاسب اذا قصر فيه .


وأكد الاستاذ احمد عقيلي وهو مدير مدرسة ثانوية على ان العلاج يكون من خلال القدوة الصالحة ومن خلال ضرورة الاهتمام بالمناهج الدراسية المدرسية والجامعية وتضمينها مجموعات القيم والسلوكيات التي تحافظ على المجتمع.


اما الاستاذ احمد العتوم وهو مدرب في وزارة التربية والتعليم فقد اكد على ان اساس التطرف والغلو يعود الى عدم التوازن وانتهاك حقوق الافراد والفقر الذي يدفع بمجموعة من الافراد الى الانحراف عن الدين الحق والالتحاق بالإرهابيين والعلاج يكون من خلال تفعيل دور دائم ومركز للإعلام وذلك لمواجهة الفكر المتطرف.

وتحدث الحاج رضوان بني مصطفى وهو عضو الجبهة الاردنية الموحده والذي دعا الى توحيد وتطوير الخطاب الديني وتفعيل دور وزارة الاوقاف والدعاة لتوضيح الارهاب , وتحدث حول نسبة البطالة في المجتمع والفقر وهو ما يدفع جزء من الشباب الى التطرف , وختم قوله بان جلالة الملك المعظم دعا الى منهاج دراسي للطلاب يرسم لهم حياتهم ليكونوا اشخاص منتجين في المجتمع.


اما الشيخ صالح بني مصطفى فقد اكد ان التيار السلفي الجهادي في الاردن ادان هذا الفكر المنحرف المتطرف على اعتباران هذا المنهج لا يمثل الاسلام الحق ودعا الى عمل مراجعات دينية مع هذه الجماعات من خلال علماء متخصصين وذكر تجربة مصر الناجحة في هذا الخصوص والتي ستثمر في عودة هؤلاء الافراد الى الفكر الوسطي والفهم الصحيح للإسلام.

وقد حضر اللقاء مجموعة من الطلاب والذين طالبوا ان يقوم المنتدى بمزيد من هذه اللقاءات في المدارس

وفي نهاية الندوة شكر رئيس المنتدى الحضور .








ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
   المنارة نيوز 29/03/2015      الساعه 18:35


,

0 التعليقات

التعليق بالاعلى لمن لديه حساب فيس بوك والتعليق بالاسفل لمن لا يملك حساب فيس بوك

ارشيف المنارة نيوز الثقافية