الكرك: ندوة حول التطرف والارهاب من منظور اسلامي


المنارة نيوزأقيمت في ملتقى الكرك للفعاليات الشعبية مساء اليوم الاثنين، ندوة حول التطرف والإرهاب من منظور اسلامي تحدث فيها نائب رئيس جامعة مؤتة الدكتور عبدالحميد المجالي.

وأكد المجالي انه رغم المؤتمرات العالمية التي ناقشت محاربة التطرف والغلو الا ان هذه الظاهرة ازدادت عالميا لان الحلول التي قدمت لم تكن مجدية وتشخيصها لم يكن حقيقيا وواضحا، لافتا الى ان الدين الاسلامي لا يمكن ان يكون مظهرا من مظاهر التطرف والارهاب لانه دين التسامح والعدل.

وعرض المجالي اسباب التطرف ومن اهمها التكفير والقتل والعنف الذي اتبعته بعض العصابات الارهابية، مشيرا الى انه لا يصح تسمية هذه العصابات باسم الاسلام وهم خارجون عن الدين الاسلامي .

وقال يجب ان تكون المعالجة الحقيقية للتطرف والارهاب من خلال ضمان حقوق الانسان وحل مشكلتي الفقر والبطالة وتوفير فرص العمل للشباب الذين هم عماد ومستقبل الوطن.

واشار رئيس ملتقى الكرك للفعاليات الشعبية خالد الضمور، الى ان التطرف مرض اصاب جسد الامة الاسلامية وان الدين الاسلامي هو دين التسامح والعدل ويجب محاربة كل من يشوه الصورة الحقيقية لهذا الدين، لافتا الى ان الملتقى بدأ بتنظيم مثل هذه الندوات بهدف توعية المواطنين بخطر التطرف والارهاب الذي يجتاح العالم وخاصة المنطقة العربية.--(بترا) 

 الاثنين 27 نيسان2015      الساعة 22:00

,

0 التعليقات

التعليق بالاعلى لمن لديه حساب فيس بوك والتعليق بالاسفل لمن لا يملك حساب فيس بوك

ارشيف المنارة نيوز الثقافية