الاحتفال بصدور رواية " للذيبة" في "شومان"


المنارة الثقافية - احتفل بصدور وتوقيع الرواية الاولى للشاعر والزميل الصحافي غازي الذيبة بعنوان "متاهة السرداب او تحت الذبح"مساء امس الاربعاء في مكتبة عبدالحميد شومان.

وقدم الباحث الدكتور جمال الشلبي خلال حفل التوقيع قراءة للرواية قال فيها ان "لب" الرواية تمثلت بفكرة البحث عن الذات عبر الاخر الذي يشبهنا.

واشار الشلبي الى انه يمكن تحليل هذه الرواية عبر 3 ابواب الاول منها يتعلق بالمكان واشكالية الهوية للإنسان، والثاني يناقش التاريخ كمتهم اول واحد المتاهات فيما الثالث والاخير هو المثقف ودوره في مواجهة المتاهات.

وعد الشلبي ان الكاتب والباحث والراوي والشاعر والمؤلف والعلم يتورطون في الحقيقة بحيث يدمنون على البحث وتبقى النتيجة هي الاساس، لافتا الى ان المؤلف يصف الواقع المعاش سياسيا وفكريا خاصة في ظل ما يسمى "الربيع العربي" الذي تتسيده المنظمات والتيارات الفكرية والتكفيرية المسلحة بانها "حروب لم ينتصر فيها احد".

وتابع ان الذيبة يدفعنا للتساؤل اكثر مما يعطينا الاجابات، واصفا ذلك بانها طريقة جيدة للابتعاد عن فخاخ النقد وتحمل المسؤولية عن عبثية الكلمات والمعاني.

ولخص الشلبي رؤية وسمات الكتابة لدى الذيبة في روايته الاولى بانها احتوت لغة جميلة راقصة غنية بالمعاني والدلالات والحس القومي العالي تجاه الوطن والانسان والمستقبل، والكثافة النقدية ليس فقط للسلطة بل اشكال التخلف والرجعية كافة، والتلقائية والاندفاعية العالية في الولوج الى الفكرة ووصف ابطالها المنتصرين والخاسرين بدرجة عالية من الدقة والتحفيز على التساؤل اكثر من اعطاء الاجابات.
(بترا)



الخميس 22 كانون الثاني 2016     الساعة 20:00

,

0 التعليقات

التعليق بالاعلى لمن لديه حساب فيس بوك والتعليق بالاسفل لمن لا يملك حساب فيس بوك

ارشيف المنارة نيوز الثقافية